فنادق اسطنبول تبدأ في استقبال العملاء

فنادق اسطنبول تبدأ في استقبال العملاء

بدأت الفنادق في منطقة شيلا شمال مدينة إسطنبول باستقبال عملائها بشكل تدريجي بعد ترتيب غرفها وحدائقها وقاعاتها وفقاً لقواعد المسافة الاجتماعية والنظافة.

وذكرت صحيفة "حرييت" وفق ما ترجمت نيوترك بوست أنه بسبب حظر التجول وإعاقة حركة السفر بين المدن، فضل عدد كبير من سكان إسطنبول الإقامة في فنادق في شيلا لمدة 4 أيام.


وتمكن أحد الفنادق الذي يطل على نهو جوكسو من تلبية طلبات الحجز 13 عميلاً، حيث تم اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة، حيث لا يقابل الضيوف بعضهم البعض عند دخولهم ومغادرتهم غرفهم، فيما تم إغلاق قسم مطعم الفندق للخدمة واقتصار الطعام في المنطقة المفتوحة بمسافة تزيد عن 4 أمتار بين الطاولات.

كما يمكن للضيوف الحصول على خدمات الطعام في غرفهم، وفق الصحيفة التي قالت إن الأقنعة والمطهرات موضوعة في نقاط معينة من الفندق وجاهزة لاستخدام الضيوف.

ونقلت عن إدارة الفندق أنهم أغلقوا مناطق الاستخدام العام، ووضعوا طاولات داخل الغرف والشرفات، مشيرة إلى أن جميع غرفهم دات مدخل خارجي.

وأكدت الإدارة أن الموظفين يحافظون على احتياطاتهم بشكل صارم جداً، حيث يغسلون أيديهم بعد كل عملية، ويستخدمون المطهرات والأقنعة.


وأضافت " سيكون لديهم قفازات يتم تغييرها بشكل متكرر وسيتبعون قاعدة المسافة الاجتماعية أثناء خدمتهم".

ونقلت الصحيفة عن أحد عملاء الفندق وتدعى زينب آيدوغان، التي قالت إنهم لا يريدون الإقامة في شقة خلال فترة حظر التجول.

وأضافت "نحن نعيش في شقة في نيشانتاشي في اسطنبول، لقد توصلنا إلى فكرة أن شيلا هي الأفضل لقضاء هذا الوقت، ووجدنا هذا الفندق بالصدفة".

وأشارت إلى أنهم قد أولوا اهتمامًا كبيرًا لقاعدة المسافة الاجتماعية، واخترنا شيلا وأغوا لأنها قريبة جدًا من اسطنبول، وطبيعتها جميلة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق