-->

4 لاعبين ساري يقرر مصيرهم مع يوفنتوس

4 لاعبين ساري يقرر مصيرهم مع يوفنتوس

يواصل يوفنتوس تحضيراته لدخول سوق الانتقالات الصيفية، حيث يهدف نادي السيدة العجوز للاستمرار في تدعيم صفوفه بلاعبين جدد في جميع المراكز، من أجل مواصلة هيمنته على الدوري الإيطالي، ومحاولة اعتلاء منصة دوري أبطال أوروبا من جديد. وبينما تعمل إدارة يوفنتوس على حصر قائمة اهتماماتها هذا الصيف، ستحاول التخلص من عدد من اللاعبين الذين لا يدخلون ضمن خطط المدرب ماوريزيو ساري.

ووفقاً لصحيفة «كالتشيو ميركاتو»، قرر يوفنتوس التخلي عن 4 لاعبين دفعة واحة خلال الميركاتو الصيفي المقبل، بطلب مباشر من المدرب ماوريزيو ساري، والأمر يتعلق بكل من ماتيا دي تشيليو، وأدريان رابيو، وميراليم بيانيتش، ودوغلاس كوستا، ويرغب ساري في التخلص من اللاعبين الأربعة فور نهاية الموسم في شهر أغسطس المقبل، من أجل البحث عن بدائل لهم في سوق الانتقالات، خاصة فيما يتعلق بوسط الميدان الذي يحتاج تدعيمات أكثر من بقية المراكز.

وبالإضافة إلى اللاعبين الأربعة، قرر ساري تأجيل البت في مستقبل لاعبين آخرين مع إدارة النادي لما بعد نهاية الموسم، حيث ستكون الجولات المتبقية من الدوري الإيطالي ودوري أبطال أوروبا إضافة إلى كأس إيطاليا حاسمة في مستقبل كل من غونزالو هيغواين، وسامي خضيرة، ودانيلو دا سيفا، وآرون رامسي، وفيديريكو بيرنارديسكي، لكن من غير المرجح أن تتخلى إدارة يوفنتوس عن أكثر من 3 لاعبين من الأسماء الخمسة المذكورة.

وحسب «كالتشيو ميركاتو»، يهدف يوفنتوس لإنعاش خزائنه بـ150 مليون يورو على الأقل من صفقات بيع اللاعبين غير المرغوب في استمرارهم مع النادي هذا الصيف، من أجل إعادة استثمار الأموال للتعاقد مع لاعبين جدد، ولا تمانع إدارة يوفنتوس في استخدام اللاعبين المذكورين في صفقات تبادلية مع أندية أخرى، في ظل أزمة كورونا التي تفرض على يوفنتوس ترشيد نفقاته كباقي الأندية الإيطالية والأوروبية الأخرى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق