-->

لماذا عارضة أزياء أوكرانية تتعرض لاعتداء على أحد شواطئ تركيا ؟

الكشف عن بعض ملابسات حادثة عارضة الأزياء الأوكرانية التي تعرضت للضرب في تركيا

لماذا عارضة أزياء أوكرانية تتعرض لاعتداء على أحد شواطئ تركيا ؟

نشر موقع Strana.ua بعض المعلومات التي تتعلق بحادثة الاعتداء بالضرب التي تعرضت لها عارضة الأزياء الأوكرانية، داريا كيريليوك، على أحد الشواطئ التركية.
View this post on Instagram

I don’t wanna keep quiet and tell the story what happened to me, my boyfriend and our group. We were attacked by the security of Momo Beach( Çeşme, Turkey). Four girls were punched on the face (including me) and the guys were badly hurt. We gave police detailed reports. We should not turn a blind eye to what happened and stop #stoptheviolenceagainstwomen Sessiz kalmak istemiyorum ve hikayemi bana, erkek arkadaşım ve grubumuza ne olduğunu anlatmak istiyorum. Momo Plajı'nın (Çeşme, Türkiye) güvenliği bize saldırdı. Dört kız (ben dahil) yüzüne yumruk atıldı ve çocuklar kötü yaralandı. Polise ayrıntılı raporlar verdik. Olanlara kör bir göz çevirip durmamalıyız #stoptheviolenceagainstwomen #metoo @momodalyan @milliyetcomtr @hurriyetkelebek @hurriyetcomtr @sabah @takvim Я не хочу молчать и рассказывать историю, что случилось со мной, моим парнем и нашей группой. На нас напала служба безопасности пляжа Момо (Чешме, Турция). Четыре девушки были избиты по лицу (включая меня), и парни сильно пострадали. Мы дали полиции подробные отчеты. Мы не должны закрывать глаза на то, что произошло! #challengeaccepted

A post shared by Daria Kyryliuk (@dariakyryliuk) on


وقال الموقع نقلا عن مصدر في هيئات حماية القانون بتركيا "إن كيريليوك التي اشتكت من تعرضها للضرب على يد حراس الأمن في أحد الشواطئ التركية من الممكن أن تكون قد ضربت من قبل صديقها".

وتبعا للمصدر فإن "صديق كيريليوك التركي الحائز الجنسية الأمريكية ربما شعر بالغيرة يومها على صديقته من أحد تجار النفط الأثرياء العرب".

وأشار المصدر إلى "أن عارضة الأزياء يوم الحادثة دخلت في نقاش حاد مع بعض زوار شاطئ نادي مومو التركي، وبعدها حصلت مشاجرة، وأن حراس الشاطئ حاولوا الفصل بين المتشاجرين، وضربوا كيريليوك وأخرجوها من الشاطئ، وبعد ذلك تواصل الشجار في الشارع، وتعرضت الفتاة للضرب من قبل صديقها الذي كان في حالة انفعال".



وأضاف "هناك شاهد عيان رأى الفتاة تتعرض للضرب من قبل صديقها، وأشد آثار الضرب التي ظهرت على الفتاة ربما يكون الشاب قد تسبب بها، رغم أن كيريليوك لم تتحدث عن هذا الامر في الشكوى التي تقدمت بها للشرطة، وادعت أن حراس الشاطئ هم من أبرحوها ضربا".

وكانت كيريليوك قد كتبت في تدوينة لها على "إنستغرام" أنها "تعرضت للضرب هي و3 فتيات على شاطئ مومو من قبل حراس أمن الشاطئ.

ومن جانبها ذكرت إدارة الشاطئ "أن الحادثة وقعت خارج أراضي الشاطئ، وأن موظفيها لا علاقة لهم بها".


ولقد قالت عارضة الأزياء الأوكرانية داريا كيريليوك، إنها تعرضت للاعتداء بالضرب خلال قضائها إجازة على شاطئ مدينة إزمير التركية.

ونشرت عارضة الأزياء صورة على إنستغرام، تعزز روايتها للحادث.


وقالت: "لا أريد أن أبقى صامتة، سأخبر عن كل ما حدث معي ومع صديقي ومجموعة من الرفاق".

وأضافت: "لقد تعرضنا للاعتداء من قبل رجال الأمن على شاطئ مومو في منطقة شيشمي التركية. أربع فتيات تعرضن للكم على وجوههن (بينهن أنا) والشبان أيضا... أصبنا بشدة".

وتابعت: "أعطينا الشرطة تقريرا مفصلا عما حصل لنا. لا يجب أن نغض النظر عما يحدث ويجب علينا وقف العنف ضد المرأة".

من جهتها، وعدت السلطات التركية بمعاقبة المسؤولين عن الاعتداء على عارضة الأزياء الأوكرانية.

وندد وزير الثقافة والسياحة التركي محمد نوري إرسوي بالحادث، وكتب على تويتر: "أدين الهجوم المثير للاشمئزاز الذي وقع يوم الجمعة في شيشمي، وخاصة أنه ضد امرأة، وخاصة في منطقة السياحية. لن يفلت أي شخص من العقاب على هذه الوقاحة غير المقبولة"




المصدر: نوفوستي


الكلمات المفتاحية : اوكرانيا , تركيا , روسيا , عارضة ازياء تتعرض للضرب , ضرب واعتداء , مشاهير , فن ,فنون , علاقات , شواطىء , ازياء , عارضة 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق