-->

أخر اخبار جورج كلوني وأمل كلوني

جورج كلوني والفشل.. قصة فيلم كارثي ومخرج غيّر مسيرته
George Clooney finally reveals how he met wife Amal - and the secrets behind their early romance
قال الممثل الأمريكي جورج كلوني إن هوليوود نبذته بعدما أخفق فيلمه "باتمان آند روبن" عام 1997.


وأوضح جورج (59 عاما) أن هذا الفيلم كاد أن يدمر مسيرته الفنية، مضيفاً: "لقد رفض مخرجو هوليوود العمل معي في أعقاب إخفاق الفيلم".


وقام ببطولة الفيلم بجانب كلوني كل من أرنولد شوازنيجر وأليشيا سيلفرستون وأوما ثورمان.


وأكد كلوني في حوار مع صحيفة "ذا صن" أنه يعتقد أن حظوظه تبدلت عندما عمل مع المخرج ستيفن سودربرج في فيلم "أوت أوف سايت" مع الممثلة والمغنية جينفر لوبيز عام 1998.


 وأضاف: "ستيفن كان قد أخرج عددا من الأفلام التي لم تلق نجاحا وأنا كنت قد أخفقت في فيلم باتمان وروبن، كلانا كان في حاجة للنجاح".


 واشتهر كلوني بدوره في المسلسل الشهير "إي آر" حيث شارك في بطولته من عام 1994 حتى 1999.


وفي وقت سابق قدمت المحامية في مجال حقوق الإنسان أمل كلوني استقالتها من منصبها كمبعوثة بريطانيا الخاصة لحرية الإعلام، احتجاجا على نية الحكومة انتهاك القانون الدولي، عبر مشروع قانون السوق الداخلية.



مشروع قانون السوق الداخلي للمملكة المتحدة يطالب بإلغاء بند في اتفاق خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي، يسمح بفرض قواعد جمركية مختلفة على أيرلندا الشمالية عن بقية المملكة المتحدة.


ونقلت وكالة "بلومبرج" الأمريكية للأنباء، عن كلوني وصفها لأعمال الحكومة بـ"المؤسفة"، وبعثت بخطاب استقالتها إلى وزير الخارجية دومينيك راب.


كان رئيس الوزراء بوريس جونسون قد أجرى تعديلا على مشروع قانون مثير للجدل، ووافق عليه مجلس العموم مبدئيا في وقت سابق من هذا الأسبوع، بما يسمح بالتراجع عن بعض الالتزامات التي تضمنها اتفاق بريكست الذي تم التوصل إليه العام الماضي.


وبموجب الاتفاق خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ما أثار حفيظة التكتل الأوروبي واعتراضات من جانب المعارضين له في الداخل والأوساط المحافظة.


أمل علم الدين، مولودة في 3 فبراير 1978، محامية وناشطة حقوقية وكاتبة إنجليزية من أصل لبناني. تعمل محامية في مكتب دوتي ستريت تشامبرز، متخصصة في القانون الدولي وحقوق الإنسان، وهي متزوجة من الممثل الأمريكي جورج كلوني.






المواضيع : جورج كلوني , امل علم الدين , امل كلوني , هوليوود , لبنان , اصول لبنانية , تبرع , فلم فاشل , باتمان 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق