-->

بلجيكا تطيح بإنجلترا من دوري الأمم

 بلجيكا تطيح بإنجلترا من دوري الأمم وتعزز حظوظها في بلوغ الأدوار النهائية



انحصر صراع المنافسة على صدارة المجموعة الثانية بالقسم الأول من مرحلة المجموعات لبطولة دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم بين منتخبي بلجيكا والدنمارك، فيما تلاشت آمال منتخب إنجلترا في التأهل للأدوار النهائية للبطولة.


وفاز منتخب بلجيكا 2 / صفر على ضيفه منتخب إنجلترا الأحد في الجولة الخامسة (قبل الأخيرة) للمجموعة، فيما تغلب منتخب الدنمارك 2 / 1 على ضيفه منتخب أيسلندا.


وحافظ المنتخب البلجيكي على صدارة ترتيب المجموعة، المؤهل لنهائيات البطولة، بعدما رفع رصيده إلى 12 نقطة، بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه منتخب الدنمارك، في حين تجمد رصيد منتخب إنجلترا عند سبع نقاط في المركز الثالث، وظل المنتخب الأيسلندي، الذي تأكد هبوطه للقسم الثاني للمسابقة منذ الجولة الماضية، في مؤخرة الترتيب بلا رصيد من النقاط، عقب تلقيه خسارته الخامسة على التوالي.


في العاصمة البلجيكية بروكسل، افتتح يوري تيليمانس التسجيل لبلجيكا مبكرا في الدقيقة العاشرة، قبل أن يضيف درييس ميرتينز الهدف الثاني في الدقيقة 24، ليفشل المنتخب الإنجليزي في إدراك التعادل أو حتى تقليص الفارق خلال الوقت المتبقي من اللقاء.


وفي كوبنهاجن عاصمة الدنمارك، واصل المنتخب الدنماركي صحوته عقب تحقيق انتصاره الثالث على التوالي في المجموعة، إثر فوزه 2 / 1 على ضيفه منتخب أيسلندا.


تقدم منتخب الدنمارك بهدف عن طريق كريستيان إيركسن في الدقيقة 12 من ركلة جزاء، قبل أن يتعادل فيدار أورن كجارتانسون لمصلحة أيسلندا في الدقيقة 85.


وبينما تأهب الجميع لانتهاء المباراة بالتعادل، أحرز إيركسن الهدف الثاني للدنمارك في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع عبر ركلة جزاء.


وستكون مواجهة المنتخب البلجيكي مع ضيفه منتخب الدنمارك في الجولة الأخيرة للمجموعة يوم الأربعاء القادم حاسمة في تحديد متصدر المجموعة، الذي سيصعد لنهائيات النسخة الثانية من البطولة القارية.


ويكفي منتخب بلجيكا التعادل لبلوغ الأدوار النهائية، في حين يتعين على منتخب الدنمارك الفوز بأي نتيجة، إذا أراد الاستمرار في المنافسة على لقب البطولة.


على ملعب الملك بودوان في بلجيكا، أخذ المنتخب الإنجليزي زمام المبادرة في البداية، حيث قاد هاري كين هجمة عنترية للضيوف في الدقيقة الثانية، بعدما انطلق بالكرة من منتصف الملعب، قبل أن يسدد من على حدود منطقة الجزاء، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن.


ومن أول تهديد لمرمى منتخب إنجلترا، افتتح منتخب بلجيكا التسجيل عبر لاعبه يوري تيليمانس في الدقيقة العاشرة.


وتلقى تيليمانس تمريرة من روميلو لوكاكو، ليطلق تسديدة أرضية من خارج المنطقة، وتصطدم الكرة بباطن القائم الأيسر، قبل أن تعانق الشباك.


كاد منتخب إنجلترا يدرك التعادل سريعا عن طريق جاك جريليش، الذي تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليمنى في الدقيقة 12، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، غير أن الكرة اصطدمت في قدم  توبي ألدرفيريلد، مدافع المنتخب البلجيكي، الذي أبعد الكرة لركنية كان من الممكن أن تترجم لهدف لمنتخب إنجلترا.


وتابع كين الركلة الركنية التي نفذت من الناحية اليمنى، ليسدد ضربة رأس على يسار تيبو كورتوا، حارس مرمى منتخب بلجيكا، الذي تعدته الكرة، لكن لوكاكو أبعد الكرة برأسه من على خط المرمى في الوقت المناسب.


تمكن المنتخب البلجيكي من امتصاص الهجمات الإنجليزية سريعا، وحصل على ركلة حرة مباشرة من مكان قريب من منطقة الجزاء، ليحرز من خلاله درييس ميرتينز الهدف الثاني في الدقيقة 24.


ونفذ ميرتينز الركلة بطريقة رائعة، حيث وضع الكرة فوق الحائط البشري، على يمين جوردان بيكفورد، حارس مرمى منتخب إنجلترا، الذي حاول إبعادها دون جدوى لتسكن شباكه.


استحوذ المنتخب الإنجليزي على الكرة، حيث منحه المنتخب البلجيكي الفرصة لامتلاك منتصف الملعب في ظل تراجع لاعبيه للدفاع.


وكادت إنجلترا تقلص الفارق في الدقيقة 34، حينما أرسل جريليش تمريرة عرضية من الجهة اليسرى إلى ديكلان رايس، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة، ولكنه أطاح بالكرة بعيدة تماما عن المرمى.


وأضاع كين فرصة أخرى للمنتخب الإنجليزي في الدقيقة 43، حينما تلقى الكرة داخل منطقة الجزاء، لكنه سدد برعونة في جسد كورتوا، الذي خرج من مرماه لملاقاته، لتتحول الكرة لركنية لم تسفر عن شيء، وينتهي الشوط الأول بتقدم بلجيكا 2 / صفر على إنجلترا.


بدأ الشوط الثاني بهجوم من جانب المنتخب الإنجليزي، الذي حصل على ركلتين حرتين من على حدود منطقة الجزاء نفذهما ماسون ماونت وكيران تريبيير، لكن تسديدتهما اصطدمتا في الحائط البشري.


أتيحت أول فرص خطرة لإنجلترا خلال الشوط الثاني في الدقيقة 57، فبعد سلسلة من التمريرات القصيرة المتقنة، وصلت الكرة في النهاية إلى كين، الذي سدد من داخل المنطقة، ولكنه وضع الكرة ضعيفة في أحضان كورتوا.


وسدد جريليش من داخل المنطقة في الدقيقة 60، لكن الكرة علت العارضة، فيما وقف بيكفورد حائلا أمام اهتزاز شباكه بهدف آخر، بعدما تصدى لتسديدة من داخل المنطقة عن طريق لوكاكو في الدقيقة 76.


واصل كين تحركاته المزعجة لدفاع بلجيكا، حيث أطلق قذيفة من داخل المنطقة في الدقيقة 81، لكنها افتقدت للدقة لتخرج الكرة إلى ركلة مرمى.


سارت الدقائق الأخيرة على وتيرة واحدة.. هجوم عشوائي من جانب المنتخب الإنجليزي، ودفاع محكم من المنتخب البلجيكي، لينتهي اللقاء في النهاية بفوز بلجيكا 2 / صفر على إنجلترا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق